الأطباء العرب يشيد بإعلان القاهرة لتأسيس مركز عربي للحوكمة الصحية

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
اختتم المؤتمر العربي السابع عشر للأساليب الحديثة في إدارة المستشفيات، أعماله أمس، والذي عقدته المنظمة العربية للتنمية الإدارية، التابعة لجامعة الدول العربية، على مدار 3 أيام، تحت عنوان "حوكمة خدمات الرعاية الصحية"، بمشاركة اتحاد الأطباء العرب.

وتضمن "إعلان القاهرة" الصادر عن المؤتمر أمس، مبادرة مدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية الدكتور ناصر الهتلان القحطاني بتأسيس مركز عربي لحوكمة الخدمات الصحية تحت مظلة المنظمة، كما أكد إعلان القاهرة أهمية السعي لبناء شراكة مجتمعية تعزز حوكمة خدمات الرعاية الصحية على أن تكون الحقوق والواجبات عملية تشاركية تشمل المريض وذويه وكافة شرائح المجتمع ومؤسسات الدولة المختلفة لتحقيق الرعاية الصحية الشاملة للأصحاء والمرضى على حد سواء.

كما أوصى المؤتمر بضرورة التقييم الدوري المنتظم للنظم الصحية مشددًا على ضرورة توفير التغطية الصحية الشاملة التي تضمن العدالة والكفاءة وجودة الأداء وحوكمة تنفيذ الخدمات وتعزيز الحماية الصحية.

وأشار إلى ضرورة تأسيس نظم معلومات صحية قوية تعتمد على قاعدة معلومات ومؤشرات قياس أداء محدثة وموثوقة بصفة دورية لتفعيل الحوكمة للخدمات الصحية.

وحث على الاستفادة من تجارب الدول العربية والدول الغربية التي تمكنت من تحقيق مستويات متقدمة في حوكمة الخدمات الصحية والعمل على بناء النظم الصحية الوطنية الملائمة للخصوصية الوطنية والظروف المحلية والعمل على تقوية شبكات التواصل ونقل الخبرات بين كافة الجهات والمؤسسات المعنية بمفهوم حوكمة الخدمات الصحية لدى الدول العربية.

وتناول الدكتور أسامة رسلان أمين عام اتحاد الأطباء العرب فى الورقة البحثية التى قدمها للمؤتمر وألقاها نيابة عنه الدكتور عبدالرحمن كامل أمين المعهد العربى للتنمية المهنية المستدامة، أهم التحديات التي تواجه دول العالم والدول العربية خاصة في مجال التنمية المستدامة، ومدى فعالية الأنظمة الصحية التعليمية والبحثية في الوطن العربي، واستعراض عدد من تجارب الاستراتيجيات الوطنية الحديثة مثل تونس ومصر والسعودية والأردن والجزائر وعمان.

وعبر الدكتور أسامة رسلان في بيان أصدره الاتحاد اليوم أن إعلان القاهرة هام جدا، ونقلة موضوعية كبيرة لتحسين أداء النظام الصحي في العالم العربي.

وأكد رسلان أن اتحاد الأطباء العرب استعداد للتعاون الكامل مع المنظمة العربية للتنمية الإدارية؛ لتحقيق أهداف المركز العربي المزمع تدشينه لحوكمة الخدمات الصحية، وتقديم الدعم الفني اللازم بما يملكه من خبراء في المجال.

ودعا الدكتور عبدالرحمن كامل جميع النظم الصحية إلى تطوير أدائها، واتخاذ نظام الحوكمة كميثاق لها، ودليل استرشادي، بما يؤدي إلى تحسين الجانب الاقتصادي والاجتماعي والجانب الفني والطبي المتخصص، بما يصب في النهاية لخدمة المريض وأهله والمجتمع الصحي.

وقال إن الورقة البحثية التي قدمها الاتحاد خلال المؤتمر تعتبر إضافة جيدة من ناحية التعليم والتدريب المهني والطبي بجميع القطاعات الطبية، والتأكيد على دور التدريب في تحسين وتطوير مستوى الأداء.

يذكر أن اتحاد الأطباء العرب يقدم العديد من الدبلومات المهنية من خلال المعهد العربي للتنمية المهنية المستدامة "معتمد" منها ثلاث دبلومات لها علاقة مباشرة بموضوع المؤتمر وهي دبلوم إدارة المستشفيات والمؤسسات الصحية ودبلوم سلامة المرضى ودبلوم جودة الرعاية الصحية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق